لماذا يقومون بوضع الأفعى داخل فم الجمل؟!

لماذا يقومون بوضع الأفعى داخل فم الجمل !!

انتشر فيديو صادم لرجلين يضعان أفعى داخل فم ناقة وإجبارها على بلعها بالماء، أثار مقطع الفيديو  غضب من شاهده ووصفوه بـ التصرف اللاإنساني، فيما حاول البعض التبرير بأنه علاج لمرض الهيام

يفقد مرض الهيام الإبل شحومها وينتهي بها الأمر بالموت إن لم تعالج ويحدث نتيجة إصابة دم الإبل بطفيليات التريبانوسوما وله العديد من طرق العلاج البيطرية والطرق التقليدية  لكن إجبار الإبل على بلع الثعابين ليس من بينها

ولكن هل تتخيل أن ما حدث لتلك الناقة كان يحدث لبعض البشر! ، فالأفاعي كانت تستخدم لتعذيب البشر بنفس الطريقة الوحشية في بعض العصور

معلومة غريبة ومدهشة دمع الإبل ترياق مجرب لعضة الأفعى

هل تعرف ما هو الهيام : مرض يصيب الناقة وتجعلها تراقب الشمس من المشرق إلى المغرب من دون أن تأكل أو تشرب حتى تموت وعلاجها أفعى تبلعها و يتفاعل السم مع جسمها

من المعروف أن الجمل يأكل العشب ، ولكن في بعض الأحيان قد يضطر إلى أن يأكل أفعى في حالات نادرة ، فيشعر بالعطش الشديد بسبب حرارة السم ، ويبقى متحملا الظمأ لثمان ساعات حتى تفرز عينه عصارة الدمع فيخزنه في خور (كيس صغير) داخل جفن العين يخزن دموع العين المتكونة من حرارة أكل الأفعى ،

هذا الدمع يختلف عن كل الدموع ، حيث جعل الله فيه خاصية طبية ، فقطرة واحدة من هذا الدمع تعالج لدغة الأفعى

– دمع الإبل ترياق مجرب لعضة الأفعى سبحان الله القائل في كتابه العزيز : { أفلا ينظرون إلى الإبل كيف خلقت } ( فشاربون شرب الهيم )

هناك تعاون بين الباحثين من بريطانيا ودبي في مشروع استخدام الجمال بدلا من الخيول المعتادة كحاضنات لمضادات السموم الجديدة يدخل مرحلة النهائية

يتم إنتاج المضادات الحيوية عن طريق حقن كميات صغيرة من السم في الحيوانات وحصاد الأجسام المضادة مثل البروتينات التي ينتجها الجهاز المناعي لمكافحة الفيروسات والبكتيريا والسم من هذه الأجسام المضادة في شكل مصل يعطى للأشخاص المصابون بسموم الأفعى وهذا المصل يستخلص من الجمال

إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!